فورمولا آيلاند

كيف ستكون تجارب الموسم المقبل للفورمولا 1 ؟

كيف ستكون تجارب الموسم المقبل للفورمولا 1
حلبة البحرين, فورمولا 1, تجارب, فورميلا ون, الصخير, مملكة البحرين

من المرجح أن تكون تجارب الفورميلا 1 ما قبل موسم 2021 من جلسة واحدة لمدة ثلاثة أيام في مملكة البحرين. ياترى كيف ستكون تجارب الموسم المقبل للفورمولا 1

وهذا يمثل 50٪ فقط عما كان عليه من تجارب هذا العام في برشلونة، والتي كانت بحد ذاتها أقل من سابقتها, الأيام الثمانية من التجارب.

ولكن مع نقل سيارات 2020 إلى الموسم المقبل والسماح بالتطوير الطفيف فقط، وافقت فرق الفورميلا 1 على تقليص مقدار وقت التشغيل.

أفاد موقع Motorsport.com أن التجارب لمدة ثلاثة أيام من المحتمل أن تتم في البحرين، على الرغم من أن القرار النهائي بشأن المكان لم يتم اتخاذه بعد.

ومع ذلك، يشير تقريرهم إلى أن موعدًا مبكرًا في مارس على حلبة الصخير سيكون منطقيًا من أجل تمديد العطلة الشتوية بعد نهاية منتصف ديسمبر حتى هذا الموسم.

التقويم المؤقت لعام 2021، الذي صدر هذا الأسبوع، يبدأ الموسم في أستراليا في 21 مارس، مع سباق البحرين المقرر عقده في 28 مارس. وبالتالي فإن التجارب في أوائل مارس في البحرين ستخفف من المشكلات اللوجستية، وستكون أقرب لطريقها إلى ملبورن.

وهذا يعني أيضًا هناك ثلاث سباقات في الصخير في غضون أربعة أشهر، حيث تنظم البحرين سباقين في 29 نوفمبر و6 ديسمبر للمساعدة في تعزيز معدل التقويم لهذا العام.

لم تستضيف حلبة البحرين الدولية تجارب F1 ما قبل الموسم منذ عام 2014، عندما كان مكان التجارب الثالث والأخير قبل البدء باستخددام وحدات الطاقة الهجينة الجديدة V6.

منذ ذلك الحين، تم استخدام الحلبة لإجراء التجارب مرتين في الموسم بعد الجائزة الكبرى، في عامي 2017 و2019.

في الآونة الأخيرة، أمضت رينو أربعة أيام في حلبة الصخير وهي تتستخدم سيارة 2018 مع سائقي الأكاديمية كريستيان لوندجارد وأوسكار بياستري وجوانيو تشو، ثم فترة منفصلة لمدة يومين عندما تولى فرناندو ألونسو العجلة تحضيرا لعودته إلى الفورمولا 1 في عام 2021.

على الرغم من أن الفرق يسعدها دائمًا تحقيق أقصى قدر من إجراء أي تجارب تتاح لها، إلا أن الكثير قالوا خلال موسم 2020 التحضيري أن ستة أيام كانت أكثر من اللازم.

قال أندرو جرين، المدير الفني لراسينغ بوينت، إنه كان سيكون سعيدًا بأربعة أيام من الاختبار، معتقدًا أنه قد يخلق المزيد من عدم القدرة على التنبؤ.

قال جرين في فبراير: “أعتقد أنه يتماشى مع ما تريده إدارة الفورمولا 1 لمحاولة لخبطة الأوراق”.

“هل يريد الجميع سيارات فائقة الموثوقية عندما يصطدمون بالسباق الأول؟ أعتقد أن أسبوعًا بالنسبة لي – يومين، يوم  عطلة، يومين – جيد ، اذهب وافعل ذلك وشاهد ما سيحدث “.

كان ذلك قبل الاتفاق على نقل سيارات 2020 إلى 2021 لتوفير التكاليف نتيجة جائحة كرونا .

يُسمح للفرق بإنفاق “رمزين” فقط لتطوير الهيكل للعام المقبل، مما يعني أنه سيكون لديهم بالفعل قدرًا هائلاً من البيانات والمعلومات حول السيارات الموجودة تحت أيديهم من هذا الموسم.

شاركنا رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: