فورمولا آيلاند

ريد بول: كويل خياراً جيداً ولكن ليس الآن

آندي كويل
آندي كويل

صرح الدكتور هيلموت ماركو بأن توظيف آندي كويل لرئاسة برنامج محرك ريد بول الجديد سيكون خياراً جيداً كنه ليس الآن.

بعد انسحاب هوندا من الرياضة أواخر هذا العام أعلن الريد بول أنهم بصدد إعداد عملية تصنيع المحركات الخاصة بهم لتشغيل محركات الفورميلا 1 من العام المقبل حتى 2024 على الأقل.

ريد بول: كويل خياراً جيداً ولكن ليس الآن

نظرًا لأنهم سيبدأون أساسًا من الصفر، بعد أن حصلوا على حقوق الملكية الفكرية لوحدات الطاقة لشركة هوندا . فإن خبير المحركات المشهور سيكون الأولوية للتوظيف.

يعتبر كويل كمرشح محتمل بعد أن لعب دورًا أساسيًا في تطويرمحركات V6 الهجينة لمرسيدس التي تم تقديمها في عام 2014. اختار الخروج من مصنع مرسيدس للمحركات في يوليو الماضي دون أن يكون هناك مشروع آخر في طور الانتظار.

في العام الماضي كشف كويل, المولود في بلاكبول أن أصدقائه وحتى والدته وصفوه بأنه “مجنون” لابتعاده عن مرسيدس.

الآن يمكن لـفريق الريد بول تقديم فرصة له للعودة إلى الفورمولا 1، لكن ماركو، مستشار الفريق ورئيس برنامج تطوير السائقين. أصر على أن ذلك لم يكن مطروحًا على الطاولة الى حد الان.

وبحسب ما ورد قال ماركو لموقع موتورسبورت: “نتحدث دائمًا”، مضيفًا: “سيكون خيارًا جيدًا ولكنه ليس حاليًا”.

في حين كان كريستيان هورنر، رئيس فريق ريد بول، أقل تفاؤلاً بشأن فرص توظيف كويل عندما عُرض عليه الاحتمال الشهر الماضي.

قال هورنر: “ما حققه بوضوح في السنوات العشر الأخيرة من الرياضة كان مثيرًا للإعجاب بشكل كبير”. “كان من الواضح أنه الركيزة الأساسية لما قدمته مرسيدس.

أعتقد أنه من الواضح أنه اختار المتابعة في أنشطة أخرى خارج الفورمولا 1، على ما أعتقد.

عامًا بعد عام كان الرجل الذي قدم خدماته فيما يتعلق بالمحركات، لكن ما أفهمه هو أن اهتماماته حالياً تقع خارج الفورمولا 1. “

أكد هورنر أن ريد بول تبحث عن موظفين لشركة المحركات الجديدة.

في حين أن الفريق سيساعده موظفو هوندا في عام 2022، ومن المتوقع أن يحتفظوا ببعض الموظفين لفترة طويلة، وستشهد الشركة انضمام أخرين لها.

وأضاف هورنر: “من الواضح أننا سنرث الغالبية العظمى من مصنع هوندا للفورميلا 1 في أنجلترا. وهو الجانب التشغيلي لشركة هوندا ومقرها ميلتون كينز.

“وهذا يمنحنا بداية قوية في أن كل الأشخاص الذين نعرفهم بالفعل ونتعامل معهم سيبقون . ونتطلع إلى انضمامهم إلى الشركة الجديدة.

ثم نحن بصدد تحديد بعض الأدوار الأخرى التي سيتم شغلها في الأسابيع والأشهر القادمة. لكنني أعتقد أن الاتفاقية التي توصلنا إليها مع شركة هوندا توفر لنا الوقت لتجميع المجموعة المناسبة من الأشخاص “.

المصدر

شاركنا رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: