فورمولا آيلاند

جائزة قطر الكبرى في شوارع الدوحة في 2023؟

بعد تأكيد وجود سباق جائزة قطر الكبرى في روزنامة الفورميلا 1 اعتبارًا من عام 2023 ولمدة 10 سنوات. ورد أن الدوحة تنظيم سباق في الشارع بدل من حلبة لوسيل.

وفقًا لقناة بي بي سي يُقال إن عاصمة قطر هي الوجهة المفضلة على المدى الطويل للسباق في المستقبل. على أن وليس حلبة لوسيل الدولية التي تم تأكيدها يوم الخميس للحدث الافتتاحي لهذا العام. لتحل محل ما كان من المقرر أن يكون جائزة أستراليا الكبرى ​​في شهر نوفمبر.

جائزة قطر الكبرى في شوارع الدوحة في 2023؟

ستقام نسخة 2021 من السباق كحدث مستقل، قبل سريان العقد مع قطر لاستضافة الفورمولا 1 لمدة عقد من الزمن بداية من عام 2023. ولن تكون نسخة 2022 من سباق جائزة قطر الكبرى مدرجة في التقويم، حيث ستستضيف الدولة كأس العالم لكرة القدم في نفس الوقت الذي كان من المقرر فيه إقامة السباق.

لم تؤكد فورمولا 1 مكان انعقاد السباق عندما تشق قطر طريقها إلى الجدول الزمني اعتبارًا من موسم 2023. ومع ذلك، نظرًا لأن لوسيل عبارة عن حلبة مستخدمة بالفعل، فقد سمح ذلك بإحراز تقدم سريع في المفاوضات. اذ أرادت ادارة الفورميلا 1 ملء الفتحة الشاغرة في عام 2021.

تعرف حلبة لوسيل الموجودة بضواحي الدوحة منذ إنشائها بانها حلبة سباقات الدراجات النارية حيث تم استخدامها بالانتظام في تنظيم سباقات الموتو جي بي وسباقات السوبر بايك. ورغم أنها ستنظم سباق فورميلا 1 هذا الموسم فانه يقال إن الخطط قيد الإعداد للانتقال إلى وسط المدينة.

وفي بيان الفورميلا 1 كان المسؤولون القطريون سعداء لمساعدة الرياضة على سد فجوة في تقويم عام 2021.

“كانت هناك إرادة قوية من قطر لمساعدة الفورمولا 1، وخلال هذه العملية. تمت مناقشة رؤية شراكة أطول والموافقة عليها لمدة 10 سنوات”

كانت الخطوة من بادرة مساعدة للفورميلا 1 في عام 2021 إلى استراتيجية طويلة الأجل قصيرة وبسيطة. وكانت رؤية الفورميلا 1 لتكون واجهة عرض لقطر لما بعد كأس العالم لكرة القدم في عام 2022 فهي القوة الدافعة وراء هذه الاتفاقية طويلة الأجل.

“كجزء من الصفقة طويلة الأجل، ستستمر المناقشات بشأن موقع سباق الجائزة الكبرى اعتبارًا من عام 2023. مع توفير مزيد من التفاصيل في وقت لاحق.”

ستشكل استضافة سباق هذا العام في قطر تحديا كبيرا لفرق الفورمولا 1، حيث من المقرر أن تعقد المكسيك والبرازيل سباقاتهما في عطلة نهاية الأسبوع السابقة. إذا تم المضي قدمًا كما هو مخطط ما يعني ان للفرق بعد البرازيل ستذهب مباشرة للقطر بدون أسبوع راحة.

ومن المقرر عقد سباق تحت الأضواء الكاشفة في لوسيل يوم الأحد 21 نوفمبر، والذي من المقرر أن يبدأ في الساعة 6 مساءً بالتوقيت المحلي.

المصدر

شاركنا رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: