فورمولا آيلاند

لوكلير تعلم الحاجة إلى الثبات بدلاً من المخاطرة

تشارلز لوكلير
تشارلز لوكلير

بعد موسم 2020 الصعب للفيراري قال تشارلز لوكلير إنه تعلم الحاجة إلى الثبات بدلاً من المخاطرة غير الضرورية.

خلال موسمي 2017 و2018 كانت الفيراري أقرب المنافسين لمرسيدس وظلت تمثل تهديدًا حقيقيًا في بعض الأحيان في عام 2019. ولكن في العام التالي شهد فريق سكوديريا تراجع في مستواه وبالكاد ينافس فرق الوسط.

لوكلير تعلم الحاجة إلى الثبات بدلاً من المخاطرة

في الموسم الماضي لم يعد الفريق لديه طموحات بالفوز، كانت عطلة نهاية أسبوع قوية تنتهي بالحصول على بعض النقاط. وهذا هو المكان الذي شعر فيه لوكلير بأنه “تحسن كثيرًا” حيث كان يهدف إلى الثبات لتعظيم ضعف SF1000.

صرح لسكاي إيطاليا: “لقد تحسنت كثيرًا. لقد نضجت كثيرًا، كان عام 2020 صعبًا حقًا وتعلمت الكثير في ذلك الموسم. وربما تحمل مخاطر أقل عندما لا تكون ضرورية وأن أكون أكثر ثباتا “.

كان عام 2021 بمثابة تحسن ملحوظ بالنسبة لفيراري، حيث حصل لوكلير على قطب الانطلاق الأول على مسار مدينته موناكو. قبل أن تعود اللعنة على شكل عمود قيادة مكسور.

هذا يعني أنه لم يكن قادرًا على بدء السباق، وهكذا بقية اللعنة تلازمه في مونتي كارلو منذ الفورميلا 2 حيث لم يكن قادر على اكمال سباق واحد في الإمارة.

على العموم، يبدو لوكلير راضٍ لأنه تمكن من الاستمرار في هذا الاتساق حتى عام 2021. من بين السباقات الأربعة التي بدأها كان المركز السادس هو المركز الأسوأ الذي ينهيه.

وقال: “أنا سعيد بشأن 2021 حتى الآن لأنني تمكنت من أن أكون ثابتا بدرجة كافية وهذا ما أردت القيام به هذا العام”.

“حتى الآن تسير الأمور على ما يرام ولكن علينا أن نعمل بجد لأنني لست مجنونًا بشأن المركز الرابع، أريد أن أتقدم”.

تعد شوارع مونت كارلو بالطبع واحدة من أكثر الوجهات شهرة في الفورمولا 1.

ولكن في الوقت الذي يتوسع فيه التقويم وعادت أماكن تاريخية أخرى مثل إيمولا، سُئل لوكلير عن السباق من الماضي الذي كان يرغب في المشاركة فيه؟

كشف لوكليرك “كنت أتمنى أن أتسابق مع مثلي الأعلى أيرتون سينا، لأن مسار موناكو كان مميزًا بالنسبة له. لذا، نعم، ربما كان أحد السباقات التي تسابق فيها”.

المصدر

شاركنا رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: