فورمولا آيلاند

هورنر: ريد بول تريد تجهيز محرك 2022 بحلول نهاية نوفمبر

ريد بول تريد تجهيز محرك 2022
ريد بول, محرك, هوندا, كريستيان هونر, مدير فريق, فورمولا 1, موسم 2022

صرح كريستيان هونر مدير فريق ريد بل بأن الفريق يريد معرفة وحدة الطاقة التي ستسخدم لموسم 2022 قبل نهاية الشهر. ويفضل الفريق شراء الملكية الفكرية لشركة هوندا. ريد بول تريد تجهيز محرك 2022

لذا وقع فريقا الريد بل وألفا توري في مأزق بعد إعلان انسحاب محركات هوندا من بطولة الفورمولا 1 نهاية 2021. تاركه خلفها ثلاث مزويد للمحركات في البطولة.

الريد بل هل تستبدل محركاتها ؟

ووفقاً للقوانين والأنظمة يجب على الرينو تزويد فريق الريد بل في حال لم تعثر على مزود محركات بديل, لانها تملك اقل عدد من العملاء. لاكن كلا من الشركة الفرنسية المصنعة وشركة مشروبات الطاقة تفضل عدم العمل معاً مرة أخرى.

كما تسعى الريد بل جاهدة لشراء الملكية الفكرية لشركة هوندا ومواصلة مشوارها بهذ المحركات.

ومن المعروف أن رد بل و هوندا أجريا عدة محادثات فيما يتعلق بأستحواذ ريد بل على الملكية الفكرية للشركة المصنعة اليابانية, بالإضافة إلى مرافق ميلتون كينز ومهندسي هوندا العاملين في المصنع.

أضاف هونر ” نفضل الاستمرار في وحدة الطاقة الموجودة في السيارة العام المقبل”.

وأكمل قائلاُ ” اذا لم نتمكن من إبرام اتفاق مع الهوندا فيما يتعلق بالملكية الفكرية و ضمان استمراريت المحرك. سيكون من العار رؤية تلك المحركات مخزنة في مستودع ما في اليابان. لذلك وفقاً للوائح سيكون من الأفضل التوصل غلى اتفاق للاستمرار بوحدات الطاقة تلك.

ومع ذلك إذا استحوذت ردُ بل على وحدة الطاقة فانهم سوف يتحركون نحو تجميد تطوير المحركات في جميع الشركات. ستقبل المرسيدس بهذا الأمر أما فيرراي ورينو فهم معترضان على الأمر. ولاكن هم مستعدين لتغيير مواقفهم.

ريد بول تريد تجهيز محرك 2022 بحلول نهاية نوفمبر

محركات. هوندا, فريق ريد بل, كريسيان هونور

وأضاف هورنر: “أعتقد أننا نجري مناقشات مثمرة جدًا خلف الكواليس مع صاحب الحقوق التجارية والهيئة الإدارية”. “من الواضح أن هناك بعض العناصر الأساسية التي يجب أن تكون موجودة ، قبل الالتزام بأي خطط مستقبلية للمحرك. فيما يتعلق بتجميد المحرك وما إلى ذلك.”

في حين قال هورنر إن المدير الفني لريد بول أدريان نيوي يحوال الحصول على صفقة المحرك المناسب قبل الموعد. مع السماح للفرق ببدء العمل على سيارات 2022 في الأول من يناير. قال هورنر إن هناك حاجة إلى القرار النهائي بشكل مثالي بحلول نهاية نوفمبر.

قال: “أدريان هو دائمًا آخر الراغبين في التعامل مع هذه الأمور ، لذا فإنه سيتمسك بالخيار الأفضل . ولكن بالطبع هناك بعض الأشياء العملية التي يجب تحديدها”.

“تستغرق مهام المحرك وقتًا طويلاً ، وإذا أردنا تنفيذ مشروع من هذا القبيل ، فهناك الكثير من العمل خلف الكواليس يجب أن يتم تنفيذها. بحلول نهاية هذا الشهر ، نحتاج إلى القرار النهائي “.

شاركنا رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: