فورمولا آيلاند

التجارب مع المرسيدس أفسدت مازبين

نيكيتا مازيبين
نيكيتا مازيبين

صرح سائق فورمولا 1 السابق الذي تحول إلى خبير مارك سورير أن الاختبارات التي قام بها نيكيتا مازبين مع مرسيدس ما قبل وصوله للفورمولا 1. والتي جعلته يعتقد أن الفورمولا 1 “ليست بهذه الصعوبة” هي أحد الأسباب التي جعلته يعاني في هاس. التجارب مع المرسيدس أفسدت مازبين

صعد مازبين إلى شبكة الفورميلا 1 هذا الموسم مع الهاس لكن وجد نفسه في أسوأ سيارة على الشبكة. ويصارع أغلبية الوقت في المراتب أخيرة.

عرف السائق الروسي الصاعد عدة انزلاقات، مما أكسبه لقب “MazeSpin”، وهو حاليًا يقبع في المركز الأخير الواحد والعشرين في بطولة السائقين. أي حتى خلف روبرت كوبيسا، الذي شارك في سباقين فقط.

التجارب مع المرسيدس أفسدت مازبين

يعتقد سورير أن جزءًا من المشكلة كان اختبارات مازبين السابقة للفورمولا 1 مع مرسيدس. حيث دفع والده ديمتري أموالا طائلة في تلك الأيام لوضعه في سيارة المرسيدس.

قضى الروسي وقتًا في اختبار سيارة المرسيدس للفورميلا 1 في عام 2019 ومرة ​​أخرى في عام 2020.

نقل موقع Motorsport.com عن سورير قوله لقناة Formula1.de على اليوتيوب: “لقد أفسد الأمر”.

والسبب هو أنه “مع سيارة مرسيدس، يمكن للكثيرين القيادة بسرعة” وهذا يعطيهم إحساسًا بأن “الفورمولا 1 ليست بهذه الصعوبة”.

ثم انتقل من “أفضل سيارة إلى أسوأ سيارة، بالطبع كان ذلك صعبًا”.

وحسب عدة تقارير تكلف تلك الاختبارات حوالي نصف مليون في اليوم!

معا معانات مازبين وسمعته، يعرف عدة اشتباكات على الحلبة مع زميله في الفريق ميك شوماخر.

في السباقين الأخيرين مثلا، واجه الاثنان مشاكل في التجارب الـتأهيلية من سباق جائزة هولندا الكبرى ثم مرة أخرى في بداية سباق جائزة إيطاليا الكبرى.

يأمل زميله شوماخر أن يجد الاثنان طريقًا للمضي قدمًا، خاصة أنهما من المقرر أن يبقى زملاء في الفريق للموسم المقبل.

قال السائق الألماني: “لقد قيل كل شيء من كل طرف ونأمل أن نتمكن من إيجاد الحل الصحيح والطريقة الصحيحة للخروج منها”.

يعتقد سورير أن الروسي “مرتبك”، مضيفًا أن الكثير من تحركاته بشكل أساسي على شوماخر “غير محسوبة أو جاهزة” وبدلاً من ذلك تم القيام بها “بدافع الذعر”.

وأضاف: “إنه ليس تحت السيطرة بالنسبة لي، ليس لديه نظرة عامة.”

المصدر

شاركنا رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: